Make your own free website on Tripod.com

 

الذين اقتنعوا بأهمية البرنامج في حياة الناس يعرفون أن تنظيم الوقت وأشغاله بما ينفع هو المحك والمطلب الأساس في الحياة ، وأنه ثبت بالبرهان والتجربة أن تنظيم الوقت يجعل   الإنسان يشعر أنه ذو طاقات ، وله هدف ورسالة ومسئول عن أوقاته أمام ربه.

 هناك معادلة يعرفها الجميع لكن لا يستطيعون تنظيم وإدارة أوقاتهم على أكمل وجه :

   التخطيط للوقت + وسائل ضد مضيعات الوقت = استخدام أكثر فعالية للوقت.

ما مضيعات الوقت ؟ يقال أنها ضياع وتسرب الوقت أو قضاء وقت في إنجاز أمور أقل أهمية على الرغم من وجود ما هو أكثر أهمية منها وأقدر بتوجيه الوقت ناحية خدمتها ، إذن يفهم من التعريف السابق أن مضيعات الوقت مرتبط ب " إهدار " عامل الوقت .

 أنواع مضيعات الوقت :

أ‌-        مضيعات داخلية : وهي مرتبطة بالفرد ذاته من حيث ضعف القدرة على التفكير المنظم أو عدم الرغبة بالتخطيط لأمور الحياة والميل للهو و إضاعة الوقت بعادات النوم والأكل والقراءة غير الهادفة ومشاهدة برامج التلفاز .

ب‌-                      مضيعات خارجية : وهي مرتبطة بتعامل الفرد مع الآخرين ( العائلة والأصدقاء ) .

هناك أسباب وعلل وراء مشكلة عدم تنظيم الوقت وهدره منها :

1-                      عدم  تعويد الإنسان بتنظيم وقته بسبب عدم معرفة هدفه في الحياة وقلة وعيه بدينه وبنفسه وبربه .

2-       تأثره بحياة الناس الذين لا ينظمون أوقاتهم ، والذين يقضون معظم أوقاتهم في السهر من خلال التزاور وتداول الأحاديث غير الهادفة أو مشاهدة برامج التلفاز أو الذهاب إلى دور السينما أو المسرح أو الأكل في المطاعم الفاخرة للتباهي وحب الذات والظهور .

3-       التعامل مع أفراد العائلة والأصدقاء يسبب خللاً في منهج تنظيم الوقت لمن  يود   اليسير على برنامج خاص به .

 

تود الآن أن تعرف أين يذهب جل أوقاتك ، وهل تستفيد من هذه الأوقات أم لا ؟

                تسجيل  الوقت :

 فكر قليلاً ولا تتأثر بما قرأته سابقاً ، وأنت تود أن تعرض جذور مشكلة إضاعة الوقت  ، وما عليك إلا أن توزع الفترة الزمنية على الوظائف والأدوار التي تقوم بها في حياتك اليومية :

 

 ضع (      ) أمام تلك الأدوار ، وسجل الفترة الزمنية ( د. س. ) أمام الدور الذي تقوم به وأضف الأدوار التي لا توجد في الجدول :

                              

الفترة الزمنية

 

                 الوظائف والأدوار

ساعة

دقيقة

 

 

 1- النوم

 

 

  2-الأكل والشرب 

 

 

3-تلبية طلبات الزوج أو الزوجة

 

 

4- تلبية طلبات الأولاد

 

 

5- الجلوس مع الزوج أو الزوجة

 

 

6- أعمال المنزل : الطبخ

 

 

                     غسيل الملابس   

 

 

                     مساعدة الخادمة

 

 

                    ترتيب أثاث الصالة والغرف

 

 

7- رعاية الطفل الرضيع 

 

 

8- الاهتمام بأناقة الجسم والملبس قبل الخروج

 

 

9- شراء الحاجيات من الجمعية التعاونية

 

 

10- التسوق في الأسواق والمجمعات          

 

 

11- قضاء الوقت مع الضيوف

 

 

12- التزاور

 

 

13- حضور المجالس والمآتم الحسينية

 

 

14- حضور صلاة الجماعة

 

 

15- حضور حلقات دروس دينية وثقافية

 

 

16-حضور مجالس عزاء وفاة

 

 

17- حضور حفلة زفاف

 

 

18- قراءات حرة (جريدة، مجلة، كتيب، كتاب )

 

 

19- التنزه (حديقة، ساحل البحر ، البر) 

 

 

20-مشاهدة التلفاز والفيديو

 

 

21- الذهاب إلى المسرحية - الديوانية

 

 

22-استخدام الكمبيوتر والإنترنت

 

 

23- ممارسة رياضة مشي

 

 

24-الذهاب إلى نادي صحي

 

 

25- التحدث بالهاتف أو النقال

 

 

26-

  

     سجل الأدوار والوظائف المهمة وغير المهمة السابقة في نظرك ، التي قمت بها كي تعرف هل استفدت من الوقت أم ذهب الوقت هدراً وضياعا ، وذلك في الجدول التالي:

 

    الأدوار والوظائف غير المهمة

        الأدوار والوظائف المهمة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

     إعادة تنظيم الوقت : بعد المقارنة بين الأعمال المهمة وغير المهمة لا بد أنك عرفت أن أكثر أوقاتك يذهب هدراً وضياعاً ، لكن السؤال المهم هو هل أهمية العمل و عدم أهميته يقرره الفرد نفسه أم يستعين بغيره ؟ إذا رغبت أن تنفذ هذا البرنامج لا بد أن تعلم أنك تعاني من مشكلة إضاعة الوقت ، وأن من أسباب المشكلة عدم تحديد أهمية العمل ومنفعته لك ولأسرتك وللآخرين ، لذا لا بد من :

       -الاستعانة بغيرك (البرنامج ) لتحديد الأولويات والأهداف المرجوة في حياتنا .

-                                   قد تجد أعمالاً مهمة في نظرك لكن بعد تنظيم الوقت لا تجدها تدخل في الأولويات

-                                   لا تلغي الأعمال غير المهمة التي قد تحتاجها لكن تخصص لها وقتاً لا يتعارض مع الأولويات .

-           الأولويات هي التي تعملها دائماً مثل العبادات الفردية (الصلاة) أو ضرورية لك ولأسرتك مثل العمل ( الزوج ) أو القيام بأعمال المنزل ورعاية الرضيع (الزوجة) والاستذكار مع الأبناء ...ألخ .

-           قلل زياراتك غير الهادفة للأهل والأصدقاء ،وكن صريحاً معهم ودعهم يعلموا أنك ملتزم ببرنامج معين ، الهدف منه تنظيم الوقت والاستفادة القصوى منه .

 

 

-           سجل الأولويات التي تحتاجها في حياتك اليومية مع وقت استغراق كل أولوية في الجدول التالي من باب تنظيم وقتك :

 

          ملاحظات

الفترة الزمنية ( د. س. )

           الأولوية